شهادة حضور

‫ﻛُﻦ ﻣﺪرب ﻧﻔﺴﻚ

مقدّمة عن الدورة

 

أهلًا بك في دورة التطوير الشخصيّ الخاصّة بنا على شبكة الإنترنت “الرحلة نحو النموّ الشخصيّ : كُن مدرّب نفسك (BYOC)”!

في JOY، نحن نؤمن إيمانًا راسخًا بأنّ كلّ شخص يستحقّ أن يتعلّم كيف يعيش الحياة بملئها. لهذا السبب أنشأنا BYOC، وهي دورة تدريبيّة تزوّدك بالأدوات والمهارات والمعرفة اللازمة لتحقّق أهدافك، وتتغلّب على العقبات التي تعترضك، وتخلق الحياة التي ترغب فيها حقًّا. من خلال دورتنا هذه، ستبدأ برحلة ذاتيّة تحوّليّة، وأنت تتّبع فلسفات JOY الستّ، وتطبّق على نفسك تقنيّات تدريب فعّالة من شأنها توجيهك على طريق النموّ الشخصيّ والمهنيّ، وكلّ ذلك من دون أيّ تكلفة إضافيّة.

فعلى عكس معظم الدورات التدريبيّة باهظة الثمن والموجّهة نحو تدريب الآخرين، نقدّم لك في BYOC الفرصة لتعلّم وتطبيق مبادئ التدريب على نفسك. فتخيّل إذًا أن تكون أنت المدرّب لنفسك، فتدرّب نفسك بنفسك!

إنّ رحلتك مع BYOC، ستجعلك قادرًا على استخدام المبادئ الأساسيّة لعِلم النّفس الإيجابيّ، فتتمكّن من تبديل وجهة نظرك، وتمييز العلاقات المحكومة بالاتّكاليّة المشتركة بينك وبين الآخرين، وإعطاء الأولويّة لحبّ الذات، وإدراج اليقظة الذهنيّة في كلّ جانب من جوانب حياتك، وتعزيز وعيك الذاتيّ وذكائك العاطفيّ، واكتساب مهارات حياتيّة قيّمة، والتحوّل إلى مُحاور متميّز، واعتناق التغيير بعقل منفتح وقلب متّسع.

تقدّم لك BYOC تجربة تعلّميّة مرنة ومريحة، لأنّها متوفّرة على شبكة الإنترنت، وبالتالي تسمح لك بالتقدّم فيها بالسرعة التي تناسبك ووفق الجدول الزمنيّ الخاصّ بك. كما ستتيح لك الوصول إلى مجموعة واسعة من الموارد، بما في ذلك مقاطع فيديو جذّابة، وأوراق عمل تفاعليّة، واختبارات محفّزة للتفكير، وأنشطة شيّقة، ومنتديات حيّة للمناقشات المباشرة.

 

المحصّلات

بنهاية دورة BYOC، ستكون قادرًا على:

 

  • تحديد كلّ فلسفات JOY وفهم علاقتها بحياتك؛
  • تحويل العادات القديمة إلى أنماط جديدة ومفيدة؛
  • التغلّب على المعتقدات المقيّدة للذات التي تعيق تقدّمك؛
  • استخدام علم النفس الإيجابيّ والامتنان والتوكيدات للتخلّص من الأفكار والمشاعر السلبيّة التي يمكن أن تعرقل حياتك؛
  • إعطاء الأولويّة لحبّ الذات، وتعرّف دورك في مثلّث الدراما، وتعلّم كيفيّة تبنّي دور يكون أكثر فائدة وتوازنًا؛
  • تطوير وتعزيز مهاراتك على صعيد المكوّنات الخمسة للذكاء العاطفيّ؛
  • إدماج اليقظة الذهنيّة في حياتك اليوميّة وممارسة تمارينها الخمسة الخاصّة بنا؛
  • فهم مراحل التغيير، والحفاظ على دوافعك لتحقيق أهدافك؛
  • إرساء حدود صحيّة لتبقى مسيطرًا على حياتك؛
  • إدارة وقتك بشكل فعّال للتعامل مع المهام المهمّة دون أن تصبح مغمورًا بها؛
  • تعلّم كيفيّة إنشاء خرائط الذهن ولوحات الأهداف التي تقودك نحو الحياة التي ترغب فيها حقًّا؛
  • إنشاء الأهداف الذكيّة المعروفة اختصارًا بأهداف SMARTالتي تتيح لك تتبّع أحلامك. وتحديد الأهداف التي يمكنك بلوغها، والخطوات اللازمة لذلك؛
  • صقل مهارات الإصغاء لديك وإتقان قراءة لغة الجسد لتصبح مُحاورًا بارعًا؛
  • الوصول إلى تقبّل المواقف المزعجة وتحمّلها.